يواجه مستخدمو شاشات التلفاز عدد من الأعطال التي تستدعي معرفة أولية بطريقة إصلاحها وتداركها في المنزل، دون اللجوء إلى مركز الصيانة، أو الشركة المصنعة، ومن ذلك عدم بث الشاشة لأي شيء سوى الفراغ، أو حتى توقفها على بث صورة واحدة فقط، وربما من الجدير أولا هنا، فصل مصدر الطاقة عن شاشة التلفاز، من ثم إعادة تشغيلها، وفي حالة اختفاء المشكلة، فإنه أمر مؤقت وقد تم إصلاحه بنجاح، أما عكس ذلك، فقد يتطلب الأمر معرفة مسببات هكذا أعطال، وطرق الحل الممكنة، وهو ما سيتم طرحه ومناقشته في المقال التالي.[١]



أشهر أعطال شاشات التلفزيون

تتعرض أجهزة التلفاز لعدد من الأعطال طوال فترة استخدامها، والتي قد تكون عطل حاصل في شاشة التلفاز نفسه، ومن ذلك كان هنالك حاجة لذكر أهم وأشهر أعطال شاشات التلفزيون، وهي كالآتي:


تغير لون الشاشة

قد يلاحظ مستخدم التلفاز بأن شاشته قد تغير لونها، لتصبح زرقاء، خضراء، أو حتى سوداء، وذلك كبديل عن ما يجب أن تعرضه الشاشة من مشاهد في الأصل، الأمر الذي قد يوقع المستخدم في حيرة من أمره، ليفترض أن الشاشة قد احترقت ويجب استبدالها، ولكن لا، المشكلة هنا بسيطة، وهي تحدث جراء عدم تلقي التلفاز إشارة البث، ويجب التأكد من اللاقط وعمله، أو أن الشاشة ليست على وضع التلفاز، وإنما على وضع اللعب مثلًا، وبذلك يكون الحل عبارة عن مجرد ضغطة زر واحدة، ومن المحتمل أيضًا أن يكون التلفاز متصلاً بجهاز آخر من مثل الهاتف لبث فيديو معين، ويجب فك هذا الاتصال لتعود الشاشة إلى العمل.[٢]


الشاشة لا تبث شيئًا

في حال تشغيل التلفاز، ولكن الشاشة لا تقوم بعرض أي شيء عليها، فإن ذلك بسبب مشكلة حاصلة إما:[٣]

  • مصدر الطاقة معطل بحيث هنالك مشكلة في الأسلاك الكهربائية، سواء داخل التلفاز أو خارجه، ويكون حل هذه المشكلة؛ باستبدال التالف من الأسلاك، من ثم محاولة تشغيل الشاشة، ويمكن الاستعانة بفني كهربائي قادر على تحديد مكان العطل في حالة عدم المقدرة على ذلك.[٣]
  • أو أن التلفاز على مدخل غير التلفاز من مثل مدخل الراديو، وهنا يمكن إصلاح المشكلة من خلال ريموت التحكم، بالضغط على زر المصدر (source)، أو الإدخال (input)، أو التلفاز/ الفيديو، ومن ثم تحديد بث التلفاز من الخيارات لتعود الشاشة للعمل.[٤]


شاشة التلفاز تعرض نفس الصورة

قد تكون مشكلة شاشة التلفاز في كونها قد تجمدت في بث صورة واحدة فقط، وذلك سواء كان بشكل مؤقت، من ثم تعود للعمل، أو بشكل دائم، ويمكن حل كلا الأمرين بالتالي:[٣]

  • إذا كانت المشكلة مؤقتة، يمكن فقط قلب قناة التلفزيون، لبث صورة أخرى وبذلك تعود الشاشة لعملها بشكل طبيعي.
  • في حال كانت المشكلة دائمة، رغم التقليب بين القنوات المختلفة، فإنه يكون نوع من الاحتراق الداخلي في الشاشة، ويجب تغييرها بالكامل.


خطوط على شكل تصدعات على الشاشة

تظهر الشاشة هنا وكأنها مكسورة، فتظهر خطوط عليها، مما يعكر صفو المشاهدة، ويمنع المستخدم من للاستمتاع بها، وفي حال كانت هذه الخطوط فيزيائية، أي أن الشاشة مكسورة، فهنا الحل الوحيد هو استبدالها، أما في حالة كانت الخطوط ظاهرة خلال البث، فيمكن العمل على تجربة صغيرة، وهي استحضار قائمة التلفاز على الشاشة، فإن كانت القائمة أيضا تظهر مخططة؛ يجب استبدالها من خلال كفالة الشركة المصنعة.[٤]

أما في حالة زوال الخطوط مع قائمة التلفاز؛ فحل المشكلة يكون بعمل إعادة تشغيل للتلفزيون فقط، وذلك بفصله عن مصدر الطاقة، من ثم إعادة وصله مجددًا لتعمل بشكل سليم.[٣]


جهاز التحكم لا يعمل

في حالة واجهة المستخدم مشكلة عدم عمل جهاز التحكم، فإنه يمكن اتباع الآتي، لمعرفة مصدر وسبب المشكلة:[٢]

  • التأكد من وضع بطاريات حديثة في جهاز التحكم.
  • فتح كاميرا هاتف المستخدم المحمول، وتسليطها على أسفل جهاز التحكم أثناء ضغط أزراره، لا بد من ملاحظة أضواء تلمع خلال الكاميرا، والتي تؤكد من أنه يعمل، وأن العطل في التلفزيون نفسه، وفي حال عدم ذلك؛ فإن للمشكلة في جهاز التحكم، والذي يجب استبداله.
  • من الممكن تغيير مقبس الكهرباء، لتشغيل التلفاز منه، وذلك كنوع من محددات مكان العطل.


الصورة تظهر متكسرة على الشاشة

قد تظهر الصور على شاشة التلفاز بشكل متقطع، أو مبكسلة (pixelating)، مما يزعج المشاهد، وهنا غالبًا المشكلة تتمثل في ضعف إشارة البث فقط، مما يجعل الصورة تصل بشكل ضعيف ومتقطع، ويمكن حل المشكلة من خلال الآتي:[٣]

  • في حال استخدام الستالايت أو كيبل لبثه، يمكن أن تكون المشكلة من مصدر البث نفسه، وهنا لا يمكن عمل شيء يذكر، ولكن في حال كان يستخدم الإنترنت لعرض الصورة، فقد يكون ضعيفًا من حيث السرعة فقط، وذلك بسبب اتصال عدة أجهزة فيه، ويمكن الحد منها لمشاهدة أفضل.


الشاشة ذات مظهر عَكِر

المقصود هنا بأن الشاشة تظهر غير صافية، أقرب ما يكون لمظهر الحبوب فيها، وذلك بسبب البكسل الكبيرة، بحيث تكون حدة الشاشة (sharpness) في أقصاها، ولا بد من خفضها، لمشاهدة صافية وممتعة، ويكون ذلك بخفضه حتى الصفر، من ثم التدرج في القراءات، للوصول إلى الأفضل منها حسب ما يراه المشاهد مناسبًا.[٣]


صوت صدى صادر عن شاشة التلفاز

لا بد أنه من الغريب سماع صوت صدى صادر عن التلفاز، ولكن في حال حدوث ذلك؛ بحيث يكون هنالك صوت منفصل قادم من الشاشة، فيمكن أن يكون هنالك نظام صوتي منفصل عن سماعات التلفاز، كشريط جانبي على الشاشة نفسه، ومن الممكن وضعه على الوضع الصامت، أو إغلاقه فقط، من خلال الاعتماد على السماعات الخارجية فقط، وبذلك سيختفي صوت الصدى.[٤]


الصورة والصوت غير متزامنين

من أكثر المشاكل إزعاجًا، وذلك عن سماع الصوت قبيل بث الصورة، أو حصول العكس، ويمكن حل المشكلة باتباع الخطوات التالية:[٣]

  • فتح إعدادات صوت التلفاز.
  • تعديل الصوت حتى يتزامن مع الفيديو.
  • التحقق من إصلاح المشكلة عبر الانتقال لفيديو أخر.


الشاشة لا تصدر أي صوت

في حالة التفاجئ ببث شاشة التلفاز لصورة بشكل ممتاز، ولكن بدون صوت، فإنه يجب اتباع عدة خطوات لحل وتدارك هذه المشكلة، وهي كالآتي:[٢]

  • التحقق من سلامة جميع توصيلات الشاشة، خصوصًا كيبل مدخل (HDMI)، واتصال كيبل السماعات بالشاشة.
  • التحقق من أن الشاشة في وضع إخراج الصوت (output audio) لأي جهاز هي متصلة به.
  • محاولة وصل الشاشة بسماعات مختلفة، لتأكد من أن السماعات تعمل من عدمه، وفي حالة عدم عمل السماعات الجديدة التي تمت تجربتها أيضًا، فالعطل في الشاشة وقد تتطلب أخصائي لحل المشكلة.


الشاشة لا تتصل بشبكة الواي فاي

تأتي الشاشات الحديثة بخاصية تمكنها من الاتصال بشبكة الإنترنت، لبث محتواها للمشاهد والاستمتاع به، وفي حالة مواجهة مشكلة في وصلها بشبكة الواي فاي؛ يمكن حل المشكلة كالآتي:[٣]

  • إذا كانت الشاشة متصلة بالواي فاي، ولكن ليس هنالك استجابة، فالمشكلة غالبًا في جهاز التوجيه، أو شبكة الإنترنت نفسها.
  • تقريب مسافة شبكة الواي فاي من التلفاز لتأكد من فعالية الاتصال.
  • عمل تحديثات الشبكة المطلوبة لضمان عملها.


خطوط أفقية تظهر على الشاشة عند تشغيلها

وهي بسبب مشكلة حاصلة في صندوق الكيبلات (المحول)، وضعف إرساله لإشارة البث، يحدث ذلك بشكل كبير في الشاشات الحديثة، كونها تحتاج لإشارة أقوى لتعمل وتبث صورة ممتازة عليها، ويمكن عمل تحديث لهذا الصندوق.[٣]


مشكلة في وضوح الشاشة

الوضوح، في (الإنجليزية: resolution)، من أهم متطلبات المشاهدة الخلابة، وفي حالة عدم بث الشاشة لوضوح جيد عليها؛ فإنه من الممكن أن تكون على وضع الفيفيد (vivid)، وهو ما يتم وضعه في المحال التجارية لجذب الزبائن والمشترين، ويمكن تعديله، بالدخول إلى إعدادات الصور (picture settings)، من ثم اختيار وضع السينما، أو الألعاب في حالة الرغبة باللعب، كما يمكن التوجه إلى إعدادات الفيديو، واختيار بث (HDMI 2.0) كحد أدنى لتحكم بحجم الوضوح للمرغوب، من مثل ما يمكن مشاهدته بوضوح 4k.[٣]


أبعاد الصور على الشاشة غير متناسقة

وهو أمر قد يحصل بسبب عدم تناسق نسبة أبعاد بث الصورة على الشاشة، والذي يمكن تعديله من الإعدادات، باختيار (Just-Fit)، لملأ الشاشة بالحجم المناسب، وهذا الأمر ينطبق على أغلب أنواع الشاشات الحديثة، أما في حالة كانت الشاشة قديمة؛ فإنه من الجيد اختيار نسبة 4: 3، أو 16: 9. [٣]


المراجع

  1. Nicholas Di Giovanni (23/8/2021), "Troubleshooting Steps For Common TV Problems", rtings, Retrieved 7/12/2021.
  2. ^ أ ب ت Ronald Elias (10/11/2020), "5 Common TV Problems and How to Fix Them", gleesonsav, Retrieved 6/12/2021.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز James Williams, "12 Most Common Problems With Flatscreen TVs (Explained)", techpenny, Retrieved 7/12/2021.
  4. ^ أ ب ت "5 Common TV Problems and Exactly How to Fix Them", thebigscreenstore, Retrieved 7/12/2021.